منشور على "فايسبوك" يدمّر حياة طالبة مصرية... ما حصل معها فظيع!!

- أطلّت الطالبة المصرية مونيكا صدقي، في مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تطلب المساعدة، بعدما قام أحدهم بسرقة صورها، واستخدامها بطريقة بشعة.

وظهرت الطالبة، التي كانت تعمل في مجال عرض الأزياء، وهي تبكي بعدما قام أحدهم بسرقة صورها، وخلق حساب وهمي على "فايسبوك"، وكتابة رسائل مزوّرة، عبر مجموعات نسائية كـ"كيف تشقطين ذكراً"، عبر ملابس مثيرة، عبر انتحال شخصيتها.

وختمت مُعلنةً أنّ "الحساب أقفل، لكنّ المشكلة بالصور المحفوظة والتي يتداولها المستخدمون، الذين لا يرحمون".

مواضيع مقترحة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق