الفلاكا.. 5 معلومات عن مخدر مرعب يحول متعاطيه إلى دراكولا

  أحدث ظهور شاب أفريقى قام بعض طفل في منطقة التجمع حالة من الهلع في الشارع المصري، بعد كشف التحقيقات عن تعاطى المتهم لحبوب "الفلاكا" المخدرة التي تحول متعاطيها إلى "زومبى".

بالفيديو.. ظهور أول زومبي مدمن «الفلاكا» في مصر يهاجم المواطنين



1-ما هو الفلاكا؟

الفلاكا هو عبارة عن مخدر صناعي يتم تصنيعه على الأخص في الصين، ويباع على شكل حبات بيضاء اللون يمكن استعمالها عبر طرق مختلفة، منها البلع أو الاستنشاق أو الحقن. واشتق هذا الاسم من اللغة الإسبانية ويعني "المرأة الجميلة"، حسب ما ذكر الموقع الأمريكي " سي إن إن".


اكتسب هذا المخدر شهرة كبيرة في فلوريدا عام 2015، إذ انتشر على نطاق واسع فيديو لشخص يقوم بحركات غريبة ويجري في الشارع عاريًا. وتوالت بعدها مقاطع فيديو لأشخاص يقومون بتصرفات غير مألوفة ويصدرون أصوات حيوانات، وفق ما أشار إليه موقع "مترو" البريطانى.
2-رخص الثمن  

وقالت شرطة جنوب ولاية فلوريدا إنها شاهدت ازديادًا كبيرًا في السلوكيات غير المنضبطة، بسبب استخدام حبوب مخدرة تسمى «فلاكا»، وهي واحدة من أحدث أنواع الكيماويات من فئة المخدرات المصممة صناعيًا.


وأضافت الشرطة: ما شجع على انتشار هذه الحبوب المهلوسة ثمنها الزهيد، فبإمكان أي شخص أن يشتريها بأقل من 5 دولارات، علمًا بأن الحبوب المهلوسة الأخرى لا يقل ثمنها عن 60 دولارًا.

وتقول إدارة مراقبة الأغذية والأدوية الأمريكية: إن حبوب فلاكا التي تصنع في الصين، ورغم منع دخولها إلى الأراضي الأمريكية، فإن المتاجرين يطلبونها عن طريق الإنترنت وتصل إليهم عبر البريد، فيصعب مراقبتها.



3-القاتل الصامت

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن المخدر الذي يُعرف أيضا بـ«جنون بـ5 دولارات»، يروج له بشكل عادي على شبكة الإنترنت، ويتماثل كيميائيا مع أملاح الحمام، ويمكن تدخينه في سجائر عادية أو سجائر إلكترونية أو حقنه في الدماء، أو استنشاقه في هيئة أبخرة.


المخدر يمكن طلبه من على شبكة الإنترنت ليصل إلى باب المنزل، بسعر 1500 دولار للكيلو الواحد، أي أقل 15 مرة من كيلو الكوكايين، ليصل في كميات صغيرة ويوزّعه التجار بدورهم على الأسواق.


وأشار التقرير الفرنسي، إلى أن مخدر فلاكا أو "القاتل الصامت" موجود منذ ستينيات القرن الماضي، وتوفي إثر تناوله 34 شخصا.


وأعيد تقديمه بشكل جديد، ليدمنه مستخدموه، ويجنون الأموال بشكل أسرع، ما يجعل المستشفيات في أمريكا تستقبل 20 حالة على الأقل من ضحاياه.

ويسبب تعاطيه في ارتفاع درجة حرارة الجسم إلى نحو 40.5 درجة مئوية وأكثر، حتى إن ضحايا المخدر يمزقون ملابسهم، ظنا منهم أن النيران قد شبت بأجسادهم، أو يركضون متخيلين أن أناسا أو حيوانات ضارية تطاردهم بهدف قتلهم.




5- أصل الاسم  

ومن أعراضه أيضا، ميول المتعاطي لشق ملابسه والجري في الشارع والنزوع العدواني بالإضافة إلى ارتفاع مستوى الأدرينالين والشعور بالقوة والإتيان بأفعال غريبة، وعادة ما ينتهي الأمر في قسم الشرطة.


وتابع الموقع: "بمجرد تقييد المتعاطي يمكن أن يصل الأمر به إلى الموت المفاجئ إذا لم يتم إسعافه سريعا". 


وقال الموقع إن الحالات الأخيرة لتعاطي المخدر التي شهدتها فلوريدا كانت لرجل اقتحم قسم شرطة عاريا ومسلحا، وآخر هاجم امرأة تبلغ من العمر 86 عاما، وثالث حاول تسلق سياج قسم شرطة.


يشار إلى أن اسم "فلاكا" مأخوذ من اسم مطرب الراب Floka كما يشير أيضا باللغة الإسبانية إلى المرأة الجميلة الساحرة. 


 

مواضيع مقترحة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق