بعد أن حرمتها والدتها من الجوال.. فتاة تستخدم الثلاجة كبديل !


  • عاقبت أم أمريكية ابنتها البالغة من العمر 15 عام بالحرمان من الهاتف الجوال وذلك بعد أن تسببت دورثي في حريق هائل للمنزل بسبب انشغالها بالهاتف أثناء طهي الطعام. وكانت دورثي قد كونت قاعدة كبيرة من المتابعين على تويتر ولا ترغب في الابتعاد عنهم لذلك قامت بإرسال رسالة نصية من خلال جهاز Nintendo 3DS إلا أن الأم اكتشفت الأمر وغردت عبر تويتر وأكدت مصادرتها للجهاز. لكن دورثي لجأت إلى جهاز Wii U لكى تتواصل مع العالم على تويتر وللمرة الثانية تكتشف الأمر وتصادر الجهاز أيضًا.

    أما عن دورثي فلم تستسلم لحصار الأم لها وفكرت بطريقة مبتكرة حيث اعتمدت على الثلاجة الذكية من نوع LG لإرسال تغريدة عبر تويتر وكتبت قائلة أنها ليست على يقين إذا كانت تغريدتها ستصل أم لا لأن والدتها صادرت كل الأجهزة الإلكترونية الخاصة بها. كلمات دورثي تسببت في جدل كبير حيث تم إطلاق هاشتاغ FreeDorothy# والأمر الألطف هو مشاركة حساب تويتر الرسمي في الحملة وأيضًا حساب LG لكي تستعيد دورثي حريتها الإلكترونية. قصة دورثي تم تداولها بشكل واسع وحصلت على دعم كبير لذلك عبرت عن سعادتها بهذا الدعم وتمنت عودة جهاز الهاتف لكي تشكر تويتر وتشكر كل من ساندها في حملتها بطريقة مناسبة.